Category

web-dev

لـغـة Python

لغة Python هي لغة برمجة عالية المستوى تدعم البرمجة كائنية التوجيه (OOP)؛ وهي لغة مفسرة ومتعددة الاستخدامات، وتُستخدم بشكل واسع في العديد من المجالات كبناء البرامج المستقلة باستخدام الواجهات الرسومية، وفي تطبيقات الويب وغيرها .

تعتبر لغة Python لغة سهلة التعلم سهلة التعلم

مُقارنةً بلغة C أو Java؛ طُورت هذه اللغة على يد المبرمج الهولندي “Guido Van Rossum”، تم كتابة نواتها باستعمال لغة C؛ كان أول إعلان لها سنة 1991.

هُناك أكثر من 8.2 مليون مبرمج يستخدمون لغة Python، لذلك لا يمكن لأحد أن يُنكر أهمية هذه اللغة، فمنذ إطلاقها في تسعينيات القرن الماضي اكتسبت هذه اللغة شعبية كبيرة في معظم الأوساط الأكاديمية، وتم استخدامها بشكل تدريجي حتى أصبحت أكثر اللغات استخداماً في مجال تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي وتعلم الآلة والتعلم العميق

تتميز Python بمجتمعها النشط، كما أن لها العديد من المكتبات البرمجية ذات الأغراض الخاصة، والتي برمجها أشخاص من مجتمع هذه اللغة.

في ما يلي سنتعرف على بعض الأمثلة والتصاميم المنجزة من خلال مكتبة Turtle؛ مكتبة “Turtle” هي مكتبة شائعة جداً لرسم الصور بلغة Python، وقد كانت جزءاً من لغة برمجة Logo الأصلية التي طورها “Wally Feurzeig” و”SeymourPapert” و”Cynthia Solomon” في عام 1967.

ما هو البوست ؟ Post

ما هو البوست (POST) ؟

البوست تعتبر صفحة وليست الا صفحة ولكن بيتم ادخال فيها بيانات او مدخلات واللي هي بتكون العنوان والمحتوى وال permalink وال featured image وغيرهم من المدخلات.

ما هو الـ Custom Post Type او CPT ؟

طيب البوست دا بقى ممكن نعمل منه انواع مختلفة وكل نوع بيتم ادخال فيه بيانات ومدخلات مختلفة وبناءا على المدخلات المختلفة دي بتتجمع كلها وبتتحط في الpost type اللي انت عملته دا بحيث كل اما تيجي تنشيء بوست جديد من النوع الجديد اللي انت عملته دا هتلاقي المدخلات موجودة فيه، توضيح بشكل ابسط انا عايز اعمل نوع بوستات جديد اسمه سابقة الاعمال فبروح ابرمجه وبعدين اعرف جواه انه بياخد مدخلات معينة

زي (عنوان المشروع، وصفه، صورته، اللينك بتاعه، المهارات اللي تم تنفيذ المشروع بيها) وبعد ما بخلص الكلام دا بيظهرلي على الشمال في الـDashboard بتاعت الووردبريس ان فيه حاجة اسمها سابقة الاعمال اقدر اضيف من خلالها مشروع جديد وتظهر عندي في الموقع وطبعا بيتم تصميم صفحة الـSingle والـArchive بتاعتها

الووردبريس بينزل انواع معينة بشكل افتراضي اللي هما:

  1. Post

  2. Page

  3. Attachment

  4. Revision

  5. Nav Menu

ما هي الـCPT الخاصة بأداة WooCommerce:

اما بتنزل اداة woocommerce على سبيل المثال مثلا بيتم انشاء custom post type جديد اسمه product ودا اللي بتدخل فيه بيانات المنتج بتاعك بالكامل والمدخلات “inputs” بتاعت البوست دا بتكون التالي:

  1. عنوان المنتج

  2. وصف قصير للمنتج

  3. وصف طويل

  4. السعر الاصلي

  5. سعر الخصم

  6. الsku

  7. الfeatured image

  8. البوم صور المنتج ودا غير الfeatured image

  9. وغيرهم من المدخلات

أمثلة على الـCPT الموجودة في الثيمات المدفوعة:

بعض الثيمات المدفوعة اما بتنزل بينزل معاها 3 او 4 او اكتر من الـCPT ودا عشان يديك امكانيات اكبر للموقع تقدر تستخدمها ومن الCPT دي مثلا هي الـTeam Members او الـPorfolio او الـEvents او Gallery او الـFQAs او غيرهم.

كدا احنا فهمنا ايه هو الـ Custom Post Type وخليك عارف ان دا تقدر تعمله في اي موقع ووردبريس بغض النظر عن نوع الموقع او الثيم اللي انت بتستخدمه 

كيف أكتب الكلمات المستهدفة

كيف أكتب الكلمات المستهدفة في مقالة ما ؟

طريقة البحث عن الكلمات المستهدفة يفضل أن تكون من المقترحات أو أسئلة . بمعني اذا كان الكلمة الرئيسية التي تنوي التصدر فيها ع سبيل المثال :

“السفر الى ايطاليا”

بعد البحث عنها ستجد فى عمليات بحث متعلقة بالكلمة 8 جمل يقترحها جوجل لك كزائر

كيفية السفر إلى إيطاليا للعمل
شروط السفر إلى إيطاليا من مصر
السفر إلى إيطاليا كورونا
تكلفة السفر إلى إيطاليا من مصر
شروط السفر إلى إيطاليا كورونا
إجراءات السفر إلى إيطاليا من مصر
فيزا إيطاليا للمصريين
سعر فيزا ايطاليا من مصر

ستقوم أنت بتوفير عنوان فريد يحتوي أكثر الكلمات أهمية من هذه المقترحات.

على سبيل المثال

“كيفية السفر الى إيطاليا وأهم 10 شروط يجب توافرها للسفر والتكاليف فى إجراءات الكورونا وفي حالة العمل”

بعد ان تنتهي من المقال سوف تحذف رقم 10 وتضع مكانه “رقم” عدد النقاط التى كتبتها فيما يخص العنوان الفرعي الذي يحمل عنوان
شروط السفر الى إيطاليا

Web 3.0 الجيل الثالث من الويب أو

ماذا يعني مصطلح الجيل الثالث من الويب أو Web 3.0؟

لو معندكش خلفية عن الموضوع خليني أوضحلك في البوست ده إيه هو الجيل الثالث من الويب..

في البداية كدة قبل ما نعرف ايه هو الجيل الثالث لازم نكون عارفين إيه هي الأجيال القديمة…

الجيل الأول من الويب:

ودة أول شكل عرفناه عن الويب وكان عبارة عن صفحات ويب ثابتة وغير تفاعلية ودي كانت اشبه بالجرايد كده انت بتخش تتصفح وتقرا معلومات بدون اي امكانيه للتفاعل من ناحيتك.

الجيل الثاني من الويب:

وده هو الجيل اللي بنعيشه حاليا من الويب واللي بنقدر علية نعمل صفحات ويب تفاعلية (Web Application) نقدر نتصفحها ونتفاعل معاها زي الفيسبوك وغيرها من تطبيقات الويب اللي بنستخدمها كل يوم واللي فيها نسبة تفاعلية كبيرة من المستخدم مش مجرد صفحات ثابتة زي الجيل الأول.

طيب إيه بقي الجيل الثالث ده؟؟

قبل ما نتكلم عن ايه هو بقي الجيل الثالث من الويب خلينا نرجع بالتاريخ لسلسلة أحداث مهمة..

الحدث الأول:-

الموضوع كله بدأ في سنه 1991 ياااه الموضوع طلع قديم اوي

اه يا عمنا الموضوع قديم وكانوا مغفلينا طول الوقت ده 😂

ايه بقي اللي حصل في 1991؟؟

إثنين من الباحثين وهما:-

سكوت ستورنيتا

ستيورات هابر

يطلعوا ببحث لفكرة تكنولوجيا ثورية جداً وهي سلسة الكتل Blockchain .

وهو نظام رقمي كانوا عايزين يعملوا من خلاله ختم للمستندات الرقمية بهدف حفظ ملكيتها والحفاظ عليها من محاولات التلاعب في محتوياتها أو تغيرها, وده عن طريق الفكرة اللي طلعوا بيها اللي هي شبكة البلوكتشين واللي بالمناسبة فكرة عملها أشبه بفكرة عمل الانترنت ذات نفسة

نرجع تاني لمفهوم سلسة الكتل (Blockchain) .. ازاي بقي هنقدر نحمي البيانات عن طريق النظام ده؟؟

خليني اقولك ببساطه ان البلوكتشين هي قاعدة بيانات غير مركزية وفكرتها في تسجيل الداتا علي سجل عام موجود منه نسخة علي كل الأجهزة اللي في الشبكة وكل عملية تعديل أو اضافه في البيانات بتسمع علي مستوي الشبكة وطبعا ده وصف مختصر جدا لايه هي البلوكتشين .

عشان تفهم التقنية دي بتشتغل ازاي قبل ما تكمل البوست لان هي دي حرفيا مربط الفرس في موضوع الويب 3.0.

الحدث الثاني:-

في سنه 1998يظهر مصطلح البرمجيات مفتوحة المصدر وده كان بعد فترة بسيطة من طرح الكود المصدري (السورس كود) بتاع Netscape ككود مفتوح المصدر. ولو معندكش فكرة إيه هي البرمجيات المفتوحة المصدر فهي ببساطة البرمجيات اللي تقدر تطلع علي السورس كود بتاعها وتقدر كمان تشارك فيه وتعدل عليه بموافقة المسئول عن البرمجية دي أو حتي تقدر تاخد نسخة منها وتعدل عليها وتعيد طرحها مرة ثانية. ومن اشهر المواقع اللي بتحتوي علي البرمجيات دي هو حبيبنا طبعا موقع Github

الحدث الثالث:-

في سنة 2008 تحصل أزمة ترج الكرة الأرضية حرفياً وهي الأزمة المالية العالمية واللي بدأت بإعلان إفلاس 19 بنك أمريكي وإمتدت الأزمة بعد كدة لتأثر إقتصاد باقي دول العالم ودة بسبب إرتباطها بالدولار وطبعا مش هنتعمق في تفاصيل بخصوص الموضوع ده لانة ميهمناش..

طب إية بقي اللي يهمنا في الموضوع ده؟؟ أقولك يا سيدي

في عز الأزمة دي يطلع علينا كيان مجهول أسمه ساتوشي ناكاموتو بورقة بحثية عن نظام مصرفي إلكتروني قايم علي تقنية البلوكتشين, وفي 2009 يعمل ساتوشي اول شبكة بلوكتشين للعملات المشفرة ويأسس عملة البيتكوين واللي يتبعها بعد كدة سلسلة طويلة جدا من العملات الإيثيريوم وغيرها من العملات.

الحدث الرابع:-

في سنة 2015 يطلع مشروع الرموز غير القابلة للاستبدال NFT واللي هي تريند بقالها فترة بعد كمية الأخبار عن بيع منتجات رقمية بأسعار غير منطقية زي مثلاً أول تويتة لمؤسس موقع تويتر إللي إتباعت بـ 2.9 مليون دولار.

ايه بقي حكاية الـ nft ده؟؟

ده مشروع مبني علي شبكة Ethereum blockchain لطرح المنتجات الرقمية الفريدة علي الشبكة واللي من خلالها بتثبت ملكيتك للمنتج الرقمي ده وبعد كده بتقدر تبيعه لاي حد حابب يستخدم المنتج ده, وده وصف مختصر للموضوع

الحدث الخامس:-

أنا عارف إنك زقت ونسيت إحنا بنتكلم عن إيه أساساً 😅 بس خلاص ده أخر حدث قبل ما نتكلم عن الويب 3.0

الحدث الأخير وده ظهر مؤخراً لما أعلن مارك زوكربيرغ مؤسس شركة ميتا عن مشروع الميتافيرس واللي هيبقي عالم إفتراضي مبني علي تقنية الواقع المعزز Virtual Reality وده مش هنتكلم عنه كتير لانه ظهر من فترة بسيطه وكلنا تابعنا أحداثه

ودلوقتي نرجع بقي لموضوع البوست.. إيه هو الجيل الثالث من الويب Web 3.0؟

الجيل الثالث من الويب Web 3.0:

بعد كل الأحداث اللي ذكرناها دي نبدأ نستنتج إن التكنولوجيا بقت رايحه في إتجاه حاجه واحدة. حاجة مرتبطه بين كل الأحداث اللي فاتت دي وهي “اللا مركزية”

نقدر نقول على حسب المعلومات المنشورة عن الويب 3.0 انه هيكون عصر الإنترنت اللا مركزي عصر هيبرز فيه تقنيات زي البلوكتشين, البرمجيات مفتوحة المصدر, الذكاء الصناعي, الواقع الإفتراضي وغيرها من التقنيات الحديثة…

من المسميات للجيل ده هو الويب الدلالي وده لانه هيكون في دراسة لعلاقة الكلمات ببعضها يعني تقدر تقول انه محركات البحث هتكون فاهمه المحتوي الموجود زيك بالظبط وباستخدام تقنيات الذكاء الصناعي وتعلم الاله وعلوم البيانات الضخمة Big Data هتقدر تحلل البيانات بشكل كبير وده لتحسين وصول المستخدم للمعلومه, من المعالم الثانية للجيل ده هو دمج كل حواس البشر مع التكنولوجيا بحيث يندمج المستخدم اكثر مع العالم الافتراضي بإستخدام تقنيات الواقع المعزز Virtual Reality, هيكون البيانات فيه مرتبطة ببعض بطريقة لامركزية عن طريق شبكة البلوكتشين, هيبقي فيه حفظ لحقوق الملكية الرقمية للمستخدمين عن طريق تقنية الرموز القابلة للاستبدال NFT, هيقل فيه مخاطر الاختراق بشكل كبير وده برده بسبب شبكة البلوكتشين.

Framework و Library الفرق بين

 Framework و Library

لاشك أن مصطلح المكتبات و Framworks أصبحت تتردد بين المبرمجين الجدد والمخضرمين؛ فماذا تعني ومالفرق بينها ؟

ما هي المكتبات Library ؟

هي عبارة عن مجموعة من الأكواد والملفات كتبها مبرمجين آخرين لتنفيذ مهمة معينة؛ لنفرض أنك بحاجة للتعامل مع الأرقام فبدلاً من كتابة هذه الوظائف ستقوم بالبحث عن مكتبة بها هذه الوظائف التي تريدها وتقوم باستخدام هذه المكتبة، أو تقوم أنت بإنشاء مكتبتك الخاصة بالخصائص التي تريدها وتحتفظ بها لتعاود إستخدامها، ويمكن لك أن تنشرها لإعادة إستخدامها من قِبل الآخرين الذين يبحثون عن نفس تلك الخصائص الموجودة في مكتبتك.

ما هو إطار العمل Framework ؟

الـ Framework أو “إطار العمل” هو بشكل بسيط عبارة عن بيئة مجهزة مسبقاً ببعض الأدوات والتقنيات والمكتبات التي قام ببناءها مبرمجون آخرون واختبروها وبنوها بحيث يمكن لأي شخص أن يستخدمها بسهولة لتساعدك وتسهل عليك أمورك البرمجية، فهي تجعل المبرمج يبدء من حيث انتهى الآخرون؛ فعلى سبيل المثال إن احتجت في مشروعك أن تتعامل مع قواعد البيانات فبدلاً أن تقوم ببناء خوارزميات للتعامل مع هذا الأمر، تستطيع استخدام إطار عمل ليساعدك على ذلك.

فمثلا لو تحدثنا عن لغة PHP وبعض الـ Frameworks المتوفرة لها فسنجد (Laravel, CodeIgniter, CakePHP)، هذه الـ Frameworks ماهي إلاّ مجموعة من ملفات PHP المعدة مسبقاً، والتي تسمح لك بإنشاء برنامجك بأسلوب (MVC model – view- controller) وبالتالي هي وفرت عليك أن تنشئ نظاماً من الصفر، وزودتك أيضاً بالتقنيات الأساسية التي تسمح لك باستخدامها لتطوير برنامجك.

إذاً الـ Framework أو “الإطار” ليس برنامجاً جاهزاً؛ إنه بيئة يمكن استخدام ما توفره من أدوات لإنتاج برنامج.

مثال آخر الـ Twitter Bootstrap هو إطار عمل مخصص للمصممين ومتعلق بتطوير تصميم الويب حيث يوفر لك هذا الإطار مجموعة من مكتبات “JQuery” ومجموعة من ملفات “CSS” الجاهزة لتستطيع استخدامها بشكل مباشر في تطوير تصميم تطبيقك على الإنترنت، وبذلك يوفر الوقت والجهد والتكلفة عليك كمطور لهذا التطبيق.

ما هو الفرق بين  Framework vs Library

  1.  بكل بساطة، المكتبة وُجِدت لتساعدك في تنفيذ مهمة واحدة بينما إطار العمل هو عبارة عن مجموعة من المكتبات مجتمعة معاً لتنفيذ بعض المهام.

  2. إن كنت تستخدم مكتبة معينه في مشروع وأردت استبدالها بمكتبة أخرى فتستطيع ذلك بكل سهولة، بينما إطار العمل لاتستطيع استبداله بواحد آخر، والسبب أنك ستقوم بكتابة المشروع من جديد على الـ Framework الجديد.

  3. المكتبة تعتبر أداة بينما الـ Framework يعتبر طريقة للبرمجة.

  4. المكتبات تعمل أو تُثبت من خلال الـ Framework.

Front End أفضل الطرق لتصميم الواجهة الأمامية

ما هي أفضل وأشهر طرق العمل للواجهة الأماية Front End ؟

تستعمل أطر عمل للواجهة الأمامية لتحسين واجهة وتجربة المستخدمن، لذا يوجد العديد من الخيارات لاختيار إطار مناسب لبناء تطبيقات سهلة الاستخدام وجذابة للمستخدم.

سنتعرف على بعض الأطر التي توفر العديد من التقنيات المطوَّرة والجاهزة من أجل بناء موقع أو تطبيق ويب من الصفر.

React.js

تم تطويره من قِبل شركة Facebook، فهو أول إطار يعتمد على البنية القائمة للمكونات، ويجعل التلاعب بالـ DOM أسرع بكثير وذلك باستعمال “JSX Syntax”، وأيضاً يمكن استخدامه بجانب الخادم ويُنصح به لبناء تطبيقات “PWA” التي هي تطبيقات الصفحة الواحدة.

Vue.js

تم تطويره من قِبل المطور “Evan You” لتحقيق الأداء الأمثل في التطبيق ومعالجة التعقيدات، كما أنه سهل التعلم ويتيح الرؤية البصرية للـ DOM والبنية القائمة للمكونات ومعروف بأنه نظام ملزم ذو اتجاهين، أي يمكنه التعامل مع كل من العمليت البسيطة والديناميكية بسهولة.

Angular.js

لقد تم تطويره من قِبل شركة Google، ويعتبر الأفضل لبناء تطبيقات الويب والموبايل ولديه خاصية ربط البيانات ثنائية الاتجاه، معناه أنه يوجد تزامن بين النمودج “Model” والعرص “View”، يعكس أي تغيير في النموذج على العرض والعكس بالعكس، وأصبح يعتمد على Typescript.

Ember.js

تم تطويره عام 2011، ويعتمد أيضاً على البنية القائمة للمكونات، ويقدم ربط البيانات ثنائة الاتجاه مثل “Angular”، وهو في اتساع مستمر مع ميزات جديدة، ومستخدم من قِبل شركات كبيرة مثل : Google، Netflix…

Svelte.js

وهو إطار مفتوح المصدر مكتوب بــ Typescript، فهو عكس React و Vue ليس لديه DOM افتراضي ولا يحتاج إلى معالجة متصفح عالي.

Backbone.js

هو إطار سهل يسمح لك بتطوير وبناء تطبيقات الصفحة الواحدة، وهو يقوم على نمط MVC وهو خيار مثالي لاستخدامه في الواجهة الأمامية والخلفية، لأنه يتوافق مع Rest API ويقدم تزامناً سلساً.

WordPress ما هو الوردبريس

مـا هـو الوردبريس WordPress ؟ ‏

هو نظام إدارة محتوى إلكتروني مفتوح المصدر، مبنيّ بلغة PHP وقواعد بيانات MySQL، ويساهم في تطويره مجموعة من المطورين المتطوعين . تتيح الوظائف التي يتوفّر عليها WordPress إدارة أيّ موقع ويب خصوصاً المدونات.

🔸 ما هي مميزات WordPress ؟

يتيح نظام WordPress إمكانية تغيير القوالب الخاصة بالموقع. والقالب أو “الثيم Theme” هو التصميم الخارجي للموقع، ويتيح “ووردبريس” إمكانية تغيير القوالب دون حذف أو تغيير المحتوى الخاص بالموقع، ويمكنك أيضاً أن تقوم بمعاينة القالب على موقعك قبل استخدامه وجعله متاح لزوار الموقع.

يتم تصميم قوالب WordPress باستخدام بعض لغات البرمجة مثل :

  1.  لغة PHP.

  2. لغة HTML.

  3.  لغة CSS.

  4. لغة JavaScript.

  5. بالإضافة إلى إمكانية الاستعانة بأُطر العمل مثل “بوتستراب _ Bootstrap” وغيره.

عيوب WordPress ؟

لا يخلوا أي شئ صنعه الإنسان من العيوب أو السلبيات. وWordPress ليس إستثناءً من ذلك، فكما له مميزات له عيوب أيضاً أهمها..
بالرغم من وجود عشرات الآلاف من إضافات وقوالب WordPress المجانية، إلاّ أن هناك العديد من الإضافات الهامة لكثير من المواقع الغير مجانية؛ لكن ذلك ليس عيباً في الحقيقة، فالخدمات المدفوعة تأتي مع ميزات غير موجودة في تلك المجانية مثل الدعم الفني الاحترافي والتعديلات المخصصة وغيرها وهي ما تكلف الشركات أموال ومجهود يجب أن تعود عليها بعوائد من أجل استمرار الخدمة بنفس المستوى من الجودة.

HTTP و HTTPS تعريف ومقارنة وشرح شامل ل

لماذا يجب إستخدام البروتوكول http أو البروتوكول  https أثناء تصفح الأنترنت ؟

في الحالة العادية، يقوم متصفح الإنترنت لديك بنقل المعلومات إلى مخدمات الإنترنت بشكل غير مشفر عن طريق برتوكول يدعى HTTP، وهو اختصار لـ Hyper text Transfer Protocol، أي بروتوكول نقل النص التشعبي، وهو البروتوكول الرئيسي لنقل البيانات عبر مواقع الإنترنت والأداة التي تسمح لكم بنقل المعلومات من المخدم لحاسوبكم الشخصي عبر المتصفحات.

🔸 ماهي المعلومات المكشوفة في حال استخدام الـ http ؟

جميع الطلبات والمعلومات تعتبر مكشوفة لمزود الإنترنت الخاص بكم أو الهاكر الذي يتوسط بينكم وبين الموقع الذي تريدون الدخول إليه عند استخدام الـ http، وهي تبدأ من اللحظة التي تقومون فيها بطلب الموقع، أي تسجيل طلبكم وتسجيل الصفحة التي طلبتم زيارتها. بالإضافة إلى ذلك، في حال قمتم بإدخال كلمة السر وإسم المستخدم سيتم إرسال هذه البيانات كـنص واضح إلى المخدم، مما يعني أنّ مزود خدمة الإنترنت أو الهاكر يمكنهما الإطلاع على كلمة السر أيضاً.
وعند عودة ناتج طلبكم أيضاً – أي فتح الصفحة التي طلبتموها – يستطيع مزود خدمة الإنترنت الإطلاع عليها.

طلبات الـ http كما يراها مزود خدمة الانترنت الخاص بكم، فمثلاً إذا كنتم تريدون تصفح الفيسبوك، وأدخلتم إسم المستخدم وكلمة السر، فإن هذه المعلومات الحساسة ستنتقل بشكل نص واضح عبر شبكة الإنترنت، وبالتالي تصبح مكشوفة لأي شخص يترصّدكم.
وهنا يأتي دور الـ HTTPS.

🔸 ماهو الـ HTTPS ؟

الـ Https هو مختصر لـ “Hypertext Transfer Protocol Secure” أي بروتوكول النص التشعبي الآمن، وهو مزيج من بروتوكول الـ http، الذي تحدثنا عنه أعلاه، بكل تفاصيله، وبروتوكول الـ SSL/TLS الذي يقوم بإنشاء قناة مشفرة وآمنة ما بين المستخدم ومخدم الإنترنت من أجل نقل بيانات الـ http ضمنها.
باستخدام هذا البرتوكول، يتم نقل كل البيانات الخارجة من جهازكم بشكل مشفر ليتم فك تشفيرها في مخدم الإنترنت، كما يقوم المخدم بتشفير البيانات قبل إرسالها إليكم ليقوم البرتوكول بعد ذلك بفك تشفيرها.

يجب التنبّه إلى أنّ الرابط يبدأ بــ //:https، أما الرابط الخاص بالـ http فيكون //:http. ومن أجل الوثوق بموقع على الإنترنت يستخدم الـ HTTPS، يجب أن يقدم الأخير شهادة موثقة وموقعة، حيث يقوم متصفح الإنترنت من التحقق من الشهادة ومصداقيتها وتاريخ انتهائها، فإن اكتشف المتصفح أنّ هناك مشكلة ما بالشهادة، يظهر رسالة تنبيه.

⭕ ملاحظة :

إنّ ظهور أي رسالة تنبيهية بأن الشهادة مزورة قد لا يعني بالضرورة بأنكم ضحية لعملية قرصنة، فقد يكون تاريخ الحاسوب الخاص بكم غير صحيح، أو أن مدير المخدم لم يقم بشراء الشهادة أو تجديدها. ولكن ظهور رسالة الخطأ في موقع مثل Facebook أو Google والتواريخ لديكم سليمة أو اللغة المستخدمة في الموقع هي اللغة التلقائية (الإنجليزية)، يعني حتماً وجود عملية قرصنة من أجل سرقة بياناتكم، لذا يجب الخروج من الموقع وعدم الوثوق به إلى أن تزول رسالة التحذير.

🔸 ماهي المعلومات المكشوفة في حال استخدام الـ https؟

جميع المواقع التي تقومون بالدخول إليها عن طريق https تكون معروفة، أي سيكون من المعروف أنكم تستخدمون موقع https://facebook.com، ولكن لن يُكشف محتوى نشاطكم، أي لا يستطيع أحد أن يعرف الصفحات التي تدخلون إليها داخل فيسبوك (التعليقات الذي تكتبونها، إلخ.).

معظم مخدمات البريد الإلكتروني حالياً تدعم الـ HTTPS بشكل تلقائي وكذلك المواقع مثل فيسبوك وتويتر…، ولكن بعض المواقع قد تدعم الـ HTTPS ولكن ليس تلقائياً، وبالتالي حتى تدخلوا إلى هذه المواقع بشكل آمن يجب استبدال HTTP بـ HTTPS عند إدخال أي عنوان.
كما يمكن إجبار متصفح الإنترنت على استخدام الـ HTTPS عند الدخول إلى أي موقع (يدعم https)، وذلك باستخدام إضافة اسمها HTTPS Everywhere.
وهذه الإضافة متوفرة حالياً لمتصفح FireFox وGoogle Chrome وOpera ومتصفح FireFox لأجهزة Android.

بعد التنصيب، توجهوا إلى Tools ثم Add ons ثم Extensions، تأكدوا أنّ HTTPS Everywhere مفعلة.
ثم اذهبوا إلى Tools، اختاروا HTTPS Everywhere ثم Enable HTTPS Everywhere.

تتوفر أيضاً إضافة مع الـ HTTPS Everywhere اسمها SSL Observatory. هذه الإضافة مسؤولة عن التحقق من شهادات الـ HTTPS المقدمة من قبل المواقع التي تدعم الـ HTTPS. كما يقوم بحماية متصفحكم من هجمات من نوع “الرجل في المنتصف _ Man-in-the-middle Attack”.
في هذه الهجمات، يقوم المهاجم بالتسلل بينكم وبين الجهة التي تتصلون بها، وبالتالي يقوم باستقبال بياناتكم ثم تغييرها وإعادة إرسالها للطرف المستقبل، والعكس. كما يقوم الـ SSL Observatory بالتحقق من الإتصالات غير الآمنة التي قد يقوم متصفحكم بإجراءها مع مواقع مشبوهة وتحذيركم منها.

معاني أرقام الأخطاء التي قد تراها عند تصفح مواقع الإنترنت

ماذا يعني الخطا 404 (Error 404) ؟

في كثير من الأحيان عند زيارتك لموقع ويب ما تصادف أن الصفحة لا تحتوي على شيء وقد اكتفى المتصفح بعرض رسالة خطأ 404 أو 503 و لكن ما معنى أرقام تلك الأخطاء و أين تكون المشكلة ؟

ماذا تعني تلك الأرقام ؟

ببساطة هي تخبرك بوجود مشكلة ما في عرض الصفحة المطلوبة ولكل رقم مشكلة سبب مختلف عن الأخر وهذه هي معاني تلك الأرقام :

  1.  301 : تم نقل تلك الصفحة نهائيا.

  2.  307 : تم نقل تلك الصفحة مؤقتا.

  3. 401 : رؤية الصفحة تحتاج ترخيص (كلمة سر).

  4.  403 : ممنوع أن تصل لهذه الصفحة.

  5. 404 : صفحة غير موجودة.

  6. 405 : لقد وصلت لتلك الصفحة بطريقة خاطئة.

  7.  408 : إنتهى وقت محاولة وصولك للصفحة قبل أن تصل إليها.

  8.  414 : عنوان الصفحة \ الموقع “URL” أطول من الطبيعي.

  9.  500 : مشكلة في الموقع نفسه.

  10. 503 : الخدمة غير متوفرة ربما بسبب الضغط الكبير على الموقع.

أضف لمعلوماتك !!

  1. كل أرقام الـ 100 : تعني معلومات إضافية (لن تراها في الغالب).

  2.  كل أرقام الـ 200 : تعني النجاح (لن تراها في الغالب).

  3. كل أرقام الـ 300 : تعني إعادة توجيه “Redirection”.

  4. كل أرقام الـ 400 : تعني فشل من العمي.

  5.  كل أرقام الـ 500 : تعني فشل من السيرفر الخادم الذي يستضيف الموقع نفسه.

UI و UX الفرق باختصار بين

ما الفرق بين UI و UX ؟

الـ UI هي اختصار لــ “User Interface” والتي تعني “واجهة المستخدم”، في عالم التصميم والبرمجة نقصد بها الواجهة الرسومية التي تجعل من المواقع، الأنظمة أو التطبيقات أسهل استخداماً وأقل ترتيباً.

الـ UX هي اختصار لــ “User Experience” والتي تعني “تجربة المستخدم”، المقصود بتجربة المستخدم هو السلوك والتأثر الذي يشعر به المستخدم من خلال المنتج (الموقع أو التطبيق ..) فمثلاً إذا أردنا تصميم موقع فيجب علينا أن نضع جميع المرافق والأزرار ونفكر في تصرفات المستخدم عندما يستخدم المنتج.

الفرق بينهما كبير، فواجهة المستخدم (UI) مرئية وهي الواجهة الموجودة عند تصفحك لأي موقع وذلك من أزرار وصور وألوان وغيرها , أما تجربة المستخدم (UX) غير مرئية، هي فقط السلوك والتأثير الذي يشعر به المستخدم.