Tag

عزيمة وإصرار Archives – IT Solutions

تحدي وإصرار طائرة الأخوين رايت بقلم معتز هرفيل

بالأول ترددت أكتب هاي الخاطرة وحكيت ما إلها داعي أتعبكم بالقراءة معاي … ولكن ضلت تحوس في بالي .. وإني لازم أكتبها .. يمكن يكون منها عبرة ..

أظن وقتها كان عمري ١٦ سنه .. تقريبا سنة ١٩٩٠ .. او حتى قبل مش متأكد تماما ..

وقتها كنت أحب قراءة الكتب العلمية وقصص عن المخترعين .. والتجارب اللي ممكن تصنعها بالبيت .. وكنت عامل لحالي شبه مشغل بغرفة تسوية تحت البيت وفيها كل الكراكيب تبعتي ..

ومن أكثر القصص اللي حبيتها قصة الأخوين رايت .. أصحاب أول طيارة طارت في العالم بقدرتها الذاتية سنة ١٩٠٣ ..
وكمان إجت قصتهم على برنامج الأطفال ( إسألوا لبيبة ) الله يذكرها بالخير ..

طبعا أنا بهداك الوقت ما كنت مخلي لعبة ولا جهاز من شري إلا وفكيته .. ودائما وقتي بالمشغل تبعي .. وكانت هالهواية شوي شوي بتزيد .. وما خليت تجربة ولا مشروع إلا وقدمته للمدرسة .. والله يذكره بالخير أستاذ العلوم كان مسميني ( المخترع الصغير ) .
بالرغم إني ما لقيت أي تشجيع من أهلي ولا حتى معارضة بهالموضوع ..

المهم ..
كبست براسي وإلا بدي أعمل مجسم طائرة زي طائرة الأخوين رايت .. وصممت إنها تطير من الأرض بقدرتها الذاتية ..

طبعا بهاي الفترة الزمنية ما كان متوفر أي نوع من التكنولوجيا المتوفرة اليوم .. ولا أي أدوات مناسبة . لا محركات قوية ولا بطاريات ليثيوم .. ولا في عمارة الصايغ تروح تشتري منها القطع وتجمعهم ..

يعني مضطر تعمل كل شي من أبسط المواد المتوفرة .. وبالآخر الله أعلم الشغلة تنجح ولا لأ .. ولكن بتكون كسبت شرف المحاولة .. وتسليت بنفس الوقت ..

أول شي .. بديت بدي أجمع أكثر صور ممكنة لطائرة الأخوين رايت .. رحت على المكاتب اللي بتبيع كتب .. ومكتبة المدرسة .. وكل ما الاقي صورة مختلفة أصور الكتاب … لحتى صار عندي صور كاملة للمجسم من جميع الجهات .. ( هاد كله اليوم بكبسة زر عالإنترنت بتلاقيه) ..

وبعدين بديت أفكر بالمواد المستخدمة .. بده يكون إشي أخف ما يمكن .. ومتوفر .. ورخيص .. وأقدر أقصه وأجمعه مع بعض ..
طبعا هو الخشب .. زي اللي بنعمل فيه الطائرة الورقية .. بس لأنه المجسم كبير وقطعه كثيرة .. كان لازم أخفف الوزن قدر الإمكان .. فخليت النجار يعملي شرحات رفيعة أكثر .. رغم إنها بتصير أضغف وقابلة للكسر أكثر .. بس أنا كنت معتمد على شبكة الهيكل إنها تدعم بعضها .. وكمان خيوط قوية .. ولإني رح أستعمل النايلون للأجنحة .. فبتعوض عن الضعف ..

وفعلا بديت أعمل المجسم نقلا عن الصور .. والله بعلم شو تعبت فيه .. وقديش شميت آجو وانسطلت هههههههه ..

تثبيت القطع وخاصة جناحين فوق بعض إشي مش سهل أبدا .. وطبعا بدي أراعي توزيع الوزن يكون بالتساوي بكل طرف من الأجنحة ..

بعد ما طلعت روحي وأكلت ٦٠ بهدلة بالتأخير عن دراستي وعن مواعيد الأكل وطلبات الحج و الحجة .. خلصت مجسم الطيارة .. المصنوع من خشب .. ونايلون وخيطان مشدودة ..

أذكر تقريبا طول الجناح ١٢٠ سم .. يعني مش صغيرة .. حاولت أني أشوف توازنها بالهواء .. وأرميها عالخفيف .. لقيت إنها ممتازة .. ومتينة وثابتة ومتوازنة …

هون إنتقلت للمرحلة الثانية .. إني بدي أضيفلها طاقة محركات ومراوح مشان أقدر أقلد الأخوين رايت ..

وطبعا ما كنت بدي ولا بقدر إني أتحكم بطيرانها والإتجاهات .. بس كنت بدي أوصل لمرحلة إنه الطيارة تقلع عن الأرض بقدرتها الذاتية ..

طائرة الأخوين رايت إلها محرك بنزين واحد .. مربوط في بكرات بتشغل مروحتين …
ومعروف إنه محرك البنزين قوي وسريع بالنسبة لوزنه ..
وأنا ما كان متوفر عندي إلا الدينمو تبع الألعاب عدد ٢ .. وأقوى مصدر طاقة كان متوفر .. هو البطارية المستطيلة ٩ فولط .. اللي كنا نلحسها ?..

ولأنه وزن البطارية مع الدينمو بصير كبير بالنسبة لقدرته .. وصلت لحل …
بدي أحط الدينموات الثنين .. ويشغلوا ٤ مراوح بدال ٢ .. بس علشان أكسب أكبر طاقه منهم .. ركبت بكره كبيره مزدوجة ( من تبعت المسجلات ) على الدينمو وبكرات صغيره على المروحتين .. وقشاطات .. بحيث السرعه تتضاعف كثير عند الدوران ..

طبعا تغلبت كثيييير بإني ألاقي هالقطع عند.المصلحين .. وخصوصا المحلات بعيده عن مكان سكني ..
حتى المراوح .. ما لقيتهم .. وإضطريت أفصلهم على إيدي ..

كنت أجيب عيدان البوظة .. وأول خطوة إني أوجد المنتصف تماما تبعها عن طريق توازنها على راس مسمار ..

بعدين أحفها بورق الحف من الجهتين المتعاكسات .. وبعدين أنقعها بالمي .. ومن ثم ألويها زي المروحه وأخليها مثبتة بهالشكل يومين لتنشف … وأكرر العملية لكل مروحة .. غير اللي بيخربوا معاي ..

وفعلا .. كل إشي ركب تمام .. الدينموات الثنين .. مع بكراتهم .. والأربع مراوح ..والقشاطات .. وبطاريتين ٩ فولت .. ودائرتين كهربائيات منفصلات .. كنت بس أشغلهم .. أحس بقوة الدفع الكبيره والطيارة بدا تروح من إيدي ..

هون صرت أفكر بالعجلات .. كونها بدها تمشي على الشارع .. عندي عجلات ألعاب بلاستيك .. بس المشكله رح يعملوا وزن زيادة ..حاولت ألاقي طريقة لعجلات خفيفة .. ما زبطت معاي .. هون فكرت أنه أنا بدي العجلات بس مشان تمشي .. ما بدي إياهم يرتفعوا مع الطيارة .. لهيك عملت قاعدة إلها عجلات .. بتتركب الطياره عليها .. وبتمشي .. بس مش مثبتة معاها .. يعني بمجرد إرتفاع الطيارة عن الأرض بضلوا العجلات على الأرض .. وهيك ما بتحمل وزنهم الزايد ..

وتم التنفيذ .. وصرت أجربها على الارض بمساحة صغيرة … وألاقيها تمشي بقوة بس بدها مكان أكبر لتتسارع ..

رحت إشتريت كمان بطاريتين جداد .. لأنه اللي كانوا عندي ضعفوا من كثر التجربة .. وأنا بدي أقوى شي ممكن ..

واستنيت يوم جمعة الصبح بكير .. والجو كان تمام .. حملتها وطلعت على الشارع ..

حطيتها على الأرض وتأكدت ما حدا شايفني  ..

وشغلت المحركات .. وبدت تمشي .. وتتسارع .. وتتسارع .. وأنا أركض وراها ..لحتى سبقتني .. وفجأه ارتفعت بالهواء تقريبا مسافة مترين أو ثلاث أمتار … ومسافة ٥٠ متر تقريبا ..

بهاي اللحظة كانت الدنيا مش واسعيتني من الفرحة .. طبعا ما في توازن ولا تحكم دائم بالطيارة .. لهيك مالت على جنب ونزلت وتطبشت .. ولكن ولا زعلت أبدا أبدا .. لإني قدرت أتحدى حالي ونجحت باللي بديت أعمله ..

سامحوني طولت عليكم بس حبيت أشارككم إحدى التجارب للي مرت علي في الطفولة .. ♥️

بقلم معتز هرفيل

أكثر الألعاب مبيعاً على بلاي ستيشن 4 و إكس بوكس ون
الانترنت عبر الضوء ! تعرف أكثر على تقنية الاي فاي
تاريخ الأوبئة و الذكاء الصناعي
كورس في علوم البيانات
كيف يتم تصميم العاب ثلاثية الابعاد
WANNACRY RANSOMWARE الوقاية من فايروسات الفدية
system32 التعريف بمجلد
عقدة الفكرة موجودة مسبقا
كيف تحفظ الكود البرمجي ؟
snake game code using HTML & CSS & Javascript كود لعبة الحية بلغة
تحديث أندرويد أوريو يعطل هاتفك الذكي جالكسي نوت 8
Nova 3i تقييم وعيوب وميزات هواوي
كيف سيقود الذكاء الاصطناعي عصرا جديدا من الزراعة الدقيقة